محمد الأحمد يتحدث عن “كيميا” تجمعه مع دانييلا رحمة ويكـشف طبيعة علاقته معها!

علق الفنان السوري محمد الأحمد على الأقاويل التي تحدثت عن وجود علاقة عاطفية بينه وبين الفنانة اللبنانية دانيلا رحمة بعد لقائهما في مسلسل “للمـوت”. وأكد الأحمد في حديث صحفي على وجود تفاهم كبير بينهما (كيميا)، مجيباً عن سؤال حول إمكانية تحولها إلى علاقة رسمية. حيث نفى الأحمد كل الأنباء والشائعات حول وجود أي علاقة بينهما خارج العمل، والتي انطلقت بعد نشرهما العديد من الصور من خارج كواليس المسلسل. كما أوضح الفنان السوري أن علاقته مع دانيلا رحمة علاقة عمل ولا وجود لأي مؤشرات لتحولها إلى علاقة عاطفية وزواج بعدها. وقال: “نحن زملاء عمل. لقد نشرت مؤخراً على صفحتي في إنستغرام صورة تجمعني مع دانييلا تم التعليق عليها “كم أنتما مناسبان لبعضكما”. وعن موقفهما من تلك التعليقات، قال: “عندما قرأت دانييلا وأنا التعليقات ضحكنا وتفهمنا الأمر بكل محبة. لا يوجد بيني وبين دانييلا أي قصة حب”. وتعرض الثنائي لموجة من الانتقادات في آخر صورة لهما ظهرت فيها دانيلا بملابس تكشف مساحات كبيرة من فخذيها. وإلى جانبها أظهرت الصورة الفنان السوري يحمل هاتفه الخلوي فيما بدا أنه يلتقط صورة سلفي لنفسه مع زميلته الفنانة اللبنانية. وتبادلا التعليق على الصورة باستخدام الوجوه التعبيرية، حيث عبّرت دانييلا رحمة عن صدمتها واستغرابها من الصورة.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *